فقط في النرويج.. تجربة إقامة فخمة في كوخ

 

هل من المعقول أن يقدم فندقٌ تجربة إقامة فاخرة ولكن بطريقةٍ غير اعتيادية في قلب كوخٍ ناءٍ؟ هذا ما يقدمه الفندق النرويجي “Fordypningsrommet” الذي يترجم اسمه إلى “مجموعة منازل أحادية الوظيفة.”

ويقع الفندق في جزيرة “Fleinvær” الشمالية المنعزلة في النرويج، وما يميزه عن الفنادق الأخرى هو تقديمه لكل ما توفره الفنادق الفاخرة من خدماتٍ في داخل أكواخ منفصلة ومبعثرة على امتداد المساحة الطبيعية الخلابة للأراضي النرويجية. وقد يعجب هذا الفندق العديد من مؤيدي حماية البيئة، حيث أنه صديقٌ للبيئة، وتتمتع أكواخه بقابلية النقل من مكانٍ إلى آخر.

ويتكون الفندق، الذي يكفي لاستضافة 12 نزيلاً، من تسعة أكواخ منفصلة لدى كل منها وظيفة تختلف عن الأخرى. تستخدم أربعة منها كمساحةٍ للنوم، فيما تُستخدم الأكواخ الأخرى كمطبخٍ، وحمام، ومساحة للاستمتاع بحمامٍ من البخار. ويوفر الفندق “مضيفاً” يعمل على تلبية حاجات النزلاء خلال فترة إقامتهم.

وقال مالك الفندق هافارد لوند: “أردنا تشجيع النزلاء على الاستمتاع بالطبيعة، وتتكون العمارة التقليدية في منطقتنا من منازل صغيرة جداً،” مضيفاً “ولذلك انتهى بنا المطاف ببناء هذه المنازل أحادية الوظيفة.”

ويستغل تصميم الأكواخ المناظر الطبيعية للمنطقة والتي تُعتبر عامل الجذب الأساسي للسكان، وذلك من خلال نوافذه التي تمتد من الأرضية إلى السقف، والتي تعكس مشهد رائع لشروق وغروب الشمس، بالإضافة إلى أنوار الشفق القطبي التي تشتهر بها سماء “Fleinvær”.

وأشار لوند، الذي يعمل كمؤلفٍ موسيقى، إلى أنه صمم الفندق بحيث يكون مصدر إلهام لفنانين آخرين، حيث أن للبحر خصائص “تؤثر في كل حواسك.”

ويساعد موقع الفندق المنعزل على استجمام النزلاء وتحقيق راحة البال بعيداً عن الصخب المعتاد للمدن التي أتوا منها، حيث قال لوند: “ليست لدينا سيارات، أو طرقات، أو متاجر هنا.. ويعود ذلك بالنفع إلى العديد من الأشخاص.”